نُشِرت أمس مقابلة تلفزيونية في القناة الثانية الإسرائيلية مع جبريل الرجوب، مسؤول في السلطة الفلسطينية. تحدث الرجوب بالعبريّة بطلاقة، ولكن لم تصدّق مجرية المقابلة الإسرائيلية عندما سمعت أنه يوافق على أن يظل الحائط الغربي (حائط المبكى) تحت السيادة الإسرائيلية.

بلغة عبرية ممتازة، تطرق الرجوب إلى الأماكن المقدسة في القدس قائلا: "عندما زار ترامب [إسرائيل]، زار الحائط الغربي، ونحن نفهم أن هذا المكان مقدس لدى اليهود وفي نهاية المطاف يجب أن يخضع للسيادة اليهودية، لا جدال بيننا حول هذا الموضوع".

أعرب الرجوب عن تفاؤل فيما يتعلق بترامب قائلا: "يشكل ترامب فرصة لنا وللإسرائيليين على حد سواء. وصل إلى البلاد ولديه نوايا واضحة لإجراء صفقة بديلة ووضع حد لمعاناة كلا الشعبين". وأكد الرجوب أن الفلسطينيين معنيون باتفاق سلام مع إسرائيل على أساس حل الدولتين.

"نحن نعترف بحقيقة وجود الإسرائيليين، وبحقهم بإقامة دولتهم والعيش فيها بسلام وأمان"، أكد الرجوب أمام المشاهدين الإسرائيليين، "ولكن وفق حدود 67".