هل ترددتم حول التوقيت الملائم للاعتراف بحبكم للحبيبة أو الحبيب؟ هناك إجابات علمية الآن عن هذه الأسئلة.

يكشف مقال نشر في عام 2011‏ في مجلة "(Journal of Personalit and Social Psychology (JPSP‏"، متى يحب الرجال والنساء كثيرا سماع "أحبك"، ومن يفكر في ذلك أولا. يستند المقال إلى نتائج بعض الأبحاث التي تتطرق إلى هذا الموضوع، حيث شارك فيها مئات المشاركين.

رغم أن معظم الأشخاص يتوقع أن النساء هن من يحاولن التعبير عن مشاعرهن قبل الرجال، إلا أن الواقع مختلف وفق ما يتضح من البحث. يفكر الشباب في التعبير عن مشاعرهم قبل أن تفكر الفتيات في ذلك، ويقولون "أحبك" قبلهن.

ولكن إذا كنتم في مرحلة تشعرون أنكم تحبون شخصا ما، فالسؤال الهام الذي يُطرح هو - كيف سيكون رد فعله عند معرفة مشاعركم؟ هناك بحث إضافي لمجلة JPSP يخفي في داخله الإجابة. اكتشف الباحثون أن كلا الجنسين يحبان التصريح عن حبهما ولكن يتضح أنه في فرص معينة، يحبون سماع هذه التعابير أكثر.

وفق البحث، عند قول "أحبك"، قبل ممارسة علاقة جنسيّة، فالرجال يتمتعون بسماع هذه التعابير أكثر من النساء. رغم ذلك، تفضل النساء سماع "أحبك" بعد إقامة علاقة جنسية بشكل خاص.

هناك تفسيرات لهذه الفوارق. يعتقد الباحثون أن النساء يفضلن سماع "أحبك" بعد إقامة علاقة جنسية، لأن توقيت هذا التصريح يشهد على التزام، وترغب النساء في أن يكن على علاقة مع شريك داعم يلتزم بتربية الأطفال. يفضل الرجال سماع "أحبك" قبل الدخول إلى السرير، لأن هذه التعابير تزيد من مستوى التأكيد على أنه ستُمارس علاقات جنسية.