استقبل رئيس الدولة، رؤوفين ريفلين، اليوم الأربعاء، في مقره في القدس، وفدا من زعماء عشائر من مناطق متفرقة في الأردن أبرزها: إربد والزرقاء وعمان، قدموا إلى إسرائيل بهدف إجراء جولة مدتها 5 أيام للتعرف على الدولة العبرية والمجتمع الإسرائيلي عن قرب.

وحضر اللقاء بين الرئيس والشيوخ مندوبون من وزارة الخارجية الإسرائيلية والأردنية. وتحدث الرئيس الإسرائيلي مع الوفد الأردني عن طفولته في القدس، متطرقا للتراجم التي قدمها والده للأدب العبري، أبرزها ترجمة القرآن وقصة "ألف ليلة وليلة" للعبرية.

الرئيس الإسرائيلي يستقبل شيوخ عشائر من الأردن (تصوير مارك نويمن/ الإعلام الحكومي)

الرئيس الإسرائيلي يستقبل شيوخ عشائر من الأردن (تصوير مارك نويمن/ الإعلام الحكومي)

وأضاف ريفلين: "التعاون بين إسرائيل والمملكة الهاشمية ينبع من الفهم أن مصيرنا العيش سويا في هذه البلاد". وتابع "إننا نؤمن بحق كل إنسان بعبادة الله وفق شريعته. حين تزورون القدس ستشاهدون كيف يحج المسلمون إلى المساجد، والمسيحيون إلى الكنائس، واليهود إلى الكنس. علينا التركيز على ما يجمعنا وليس ما يفرقنا".

وشكر الضيوف الأردنيون الرئيس الإسرائيلي على حسن الضيافة قائلين "نحن نأتيك من بلاد بطل السلام، الملك الحسين، بلاد الصلح والتعاون والعطاء، بلاد السلام والتسامح. لقد جئنا إلى إسرائيل تطبيقا لعملية السلام ومن أجل القيادة الهاشمية في بلادنا. إننا نؤمن أن السلام سيعم في المنطقة وسنعيش جميعا بسلام ومحبة".