لماذا لم يحضر مندوبون عن الخارجية الإسرائيلية مؤتمرا هاما عقد في الكنيست أمس حول العلاقات المتأزمة مع المملكة الهاشمية؟ أفادت هيئة البث الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، بأن الخارجية الإسرائيلية أصدرت توجيهات لمسؤولين في الوزارة بأن لا يشاركوا في مؤتمر في البرلمان الإسرائيلي بحث الأزمة الدبلوماسية بين إسرائيل والأردن.

وكان المبادران إلى المؤتمر، نائبة البرلمان كسانيا سبتلوفا ومعهد البحث "ميتفيم"، قد أرسلا دعوات خاصة لمسؤولين في الخارجية الإسرائيلية للمشاركة في المؤتمر الذي كان سيبحث إيجاد حلول للأزمة التي نشبت العام الماضي بين إسرائيل والأردن على خلفية حادثة السفارة، إلا أن المسؤولين لم يصلوا، ليتضح السبب اليوم.

وعلّق المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، عمانوئيل نحشون، على التقرير الذي بثته هيئة البث قائلا إن رجال الخارجية الإسرائيلية لم يشاركوا في المؤتمر لأسباب فنية تتعلق بجدول الأوقات للمؤتمر وليس غير ذلك.

يجدر الذكر أن موقع "المصدر" أجرى أمس حوارا خاصا مع النائبة سبتلوفا حول المؤتمر. يمكنكم قراءة الحوار الكامل في الرابط