سيفرح قريبا آلاف الجنود الإسرائيليين الذين أنهوا خدمتهم بين عامي 1992 حتى 2000، بعد أن يحصلوا على استرجاع مالي سخي في حسابهم البنكي. ويجري الحديث عن الجنود الذين خدموا في الجيش الإسرائيلي بين 1992 وحتى عام 2000 ولم يستغلوا الودائع المالية التي يمنحها الجيش الإسرائيلي للجنود المسرحين.

ويمنح الجيش أموال الودائع المالية لكل الجنود أو الجنديات بعد إنهاء خدمتهم العسكرية ليكونوا قادرين على بدء حياتهم المدنية. يجري الحديث عن آلاف الجنود المسرحين الذين يستحقون هذه الخدمة، وعلى ما يبدو، احتفظوا بأموال الودائع في حسابهم المصرفي وهم يستحقون الحصول عليها في الأسابيع القادمة وفق القانون.

يتضح من معطيات وزارة الدفاع الإسرائيلية أن نحو 70%‏ من المستحقين لديهم ودائع بمبلغ حتى ‏1000‏ شيكل (نحو ‏278‏ دولارا) ويستحق نحو 20%‏ ما معدله حتى ‏5000‏ شيكل (نحو ‏1389‏ دولارا) وهناك الآلاف الذين يستحقون ‏5,000‏ حتى 10,000‏ شيكل (حتى نحو ‏2778‏ دولارا) وحتى أكثر‎.‎

"عندما اتضح أن هناك عشرات آلاف الجنود المسرحين الذين لم يسحبوا أموال الودائع من البنوك بأكملها، أوعزت العمل فورا واستدعاء الجنود للحصول على الأموال.."، قال وزير الدفاع، أفيغدور ليبرمان.