بلغ معدّل متوسط العمر المتوقع للرجال في العالم 68.8 عاما، و 77.7 عاما في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) "الدول المتقدمة". وفقا للبيانات التي نشرتها منظمة الصحة العالمية، فإنّ متوسط العمر المتوقع للرجال في إسرائيل هو 81 عاما، وهو معطى يضع إسرائيل في المرتبة الثانية في العالم في متوسط العمر المتوقع، مباشرة بعد دولة سان مارينو الصغيرة، التي يبلغ متوسط عمر الرجل المتوقع فيها 84 عاما.

تفحص المعايير المقبولة لاختبار التأثيرات في متوسط العمر المتوقع في كل دولة عادة مستويات القراء والتعليم، الاستثمار في النظام الصحي، معدّل النموّ السكاني، معدّل الخصوبة، وغيرها. وفقا لهذه البيانات، كان يُفترض أن تحتل إسرائيل مرتبة أقل بكثير. سعى بحث جديد آخر إلى إيجاد السبب في متوسط العمر المتوقع المرتفع في إسرائيل.

يقدّر باحثون إسرائيليون من معهد تاوب، فحصوا بيانات من 133 دولة، أنّ السبب في متوسط العمر المتوقع المرتفع للرجل الإسرائيلي مرتبط باللياقة البدنية التي يمارسها خلال الخدمة العسكرية، وأنّ الخدمة العسكرية تضيف إلى متوسط العمر المتوقع في المعدّل نحو 3 سنوات إضافية. وذلك بالإضافة إلى تأثير الموقع الجغرافي، الذي يمنح ميزة للدول الواقعة على طول الشاطئ، ومستوى التديّن، حيث أظهرت الأبحاث وجود علاقة إيجابية بين التديّن والصحة.

ووجد الباحثون أنّه في ثلاث دول من بين أربع تتمتع بمتوسط العمر الأعلى في العالم لدى الرجال تفرض واجب القيام بالخدمة العسكرية، ومن بين الدول الخمس الرائدة في مؤشر منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD)، واحدة منها فقط، اليابان، لم يكن فيها أي نوع من واجب التجنّد الإلزامي في الثلاثين عاما الأخيرة.

إنّ افتراض الباحثين، أنّ واجب الخدمة العسكرية يستدعي نشاطا جسديا تظهر آثاره على مدى الوقت، قد اختُبر أيضًا في فحص العلاقة بين طول الخدمة وبين مستوى متوسط العمر المتوقع. وبالفعل، في إسرائيل، التي تعتبر الخدمة الإلزامية للرجال فيها من بين الأطول في العالم، ومدتها حتى ثلاث سنوات، فإنّ تأثير الخدمة في متوسط العمر المتوقع أعلى منه في دول ذات خدمة عسكرية أقصر. بالإضافة إلى ذلك، وُجد تأثير لحجم الاستثمار الاقتصادي للدولة في الجيش على متوسط العمر المتوقع.

إنّ أنماط الوفاة بين العرب واليهود في إسرائيل تؤيّد وجود علاقة بين الخدمة العسكرية والصحة. لا يخدم العرب تقريبا في الجيش، ووفقا لبيانات وزارة الصحة، كان معدّل تشخيص أمراض القلب والأوعية الدموية، وهي أمراض ترتبط بشكل مباشر بالنشاط الجسدي، لدى السكان العرب، أعلى منه في أوساط اليهود.