قضيتان كبيرتان، واحدة سياسية وأخرى أمنية، شغلتا إسرائيل هذا الأسبوع. الأولى هي عملية الدهس في القدس التي خلفت مقتل 4 جنود وإصابة العشرات، والثانية تخص التحقيقات ضد رئيس الحكومة نتنياهو، والكشف عن علاقات بينه وبين ناشر الصحيفة الأكثر انتشارا في إسرائيل. وعدنا عن هاتين القضيتين هنالك قصص أخرى، اقرأوا بالتفصيل في مقالتنا الأسبوعية.

ضابطة بطلة

كان الحدث الأبرز من ناحية إسرائيل هذا الأسبوع، عملية الدهس التي نفذها فلسطيني من جبل المكبر، اسمه فادي القنبر، في القدس، وأسفرت عن مقتل 4 جنود وإصابة آخرين. وبرزت الضابطة الإسرائيلية مايا بيلد في خضم هذه المأساة بعدما اتضح أنها أطلقت النار على منفذ العملية ولم تهرب كما ادعى شهود عيان في مسرح الحادث. اقرأوا عن الضابطة الجريئة والملفتة

الضابطة مايا بيلد (صورة من فيسبوك)

الضابطة مايا بيلد (صورة من فيسبوك)

علم إسرائيل يرفع في مدن أوروبا

في نفس الشأن، قدّر الإسرائيليون كثيرا التضامن الإنساني الذي أبدته ألمانيا، ومدن أوروبية أخرى، مع ضحايا عملية الدهس التي قتلت 4 إسرائيليين. وكانت ألمانيا قد أضاءت علم إسرائيل على المبنى المشهور لديها، بوابة براندنبورغ. شاهدوا الصور على الرابط

الصحيفة الأقوى ضد الرجل الأٌقوى في إسرائيل

ضجت إسرائيل هذا الأسبوع بعد الكشف عن أن رئيس الحكومة نتنياهو تفاوض مع عدوه اللّدود، ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت"، نوني موزس، وذلك في إطار التحقيق ضد نتنياهو. وكان وقع الخبر على الإعلام الإسرائيلي صعبا، لأنه كشف عن علاقات ممنوعة بين السلطة والإعلام، خاصة بين من ظن أنهم أعداء لا يمكن أن يتفاوضوا. اقرأوا المزيد عن الملف المعروف في إسرائيل "ملف رقم 2000"

صراع العملاقة: يديعوت أحرونوت ضد نتنياهو (Flash90)

صراع العملاقة: يديعوت أحرونوت ضد نتنياهو (Flash90)

عبد الحليم حافظ في العبرية

أخذ إسرائيلي ولد في بغداد على عاتقه، المهمة المضنية في ترجمة أغاني المغني المصري الشهير، عبد الحليم حافظ، الملقب ب "العندليب الأسمر"، للعبرية، لكي يكشف جملها ورقيها إلى الإسرائيليين. وكيف قابلت الصحافة المصرية مجهوده؟ بصورة سلبية.. فقد كتبت صحيفة "اليوم السابع" أنها محاولة إضافية لسرقة موروث عبد الحليم. كيف تكون الترجمة علمية سرقة؟ ما رأيكم؟ أقرأوا القصة على الرابط

العندليب الأسمر، المطرب عبد الحليم حافظ (AFP)

العندليب الأسمر، المطرب عبد الحليم حافظ (AFP)

"فتيات" حماس تحاول إسقاط جنود الجيش

كشف الجيش الإسرائيلي هذا الأسبوع عن هجوم إلكتروني كبير ومركب لحركة حماس عبر إنشاء حسابات فيسبوك مزيفة، ومن ثم التواصل مع الجنود الإسرائيليين للتجسس على هواتفهم النقالة والحصول على مواد عسكرية دقيقة. كيف تمت عملية حماس، وكيف أحبطها الجيش؟

Verena Sonner، Daniela Kovaliu، Elana amar

Verena Sonner، Daniela Kovaliu، Elana amar