قريبا، سيتداول الإسرائيليون، والفلسطينيون كذلك، ورقتين نقديتين، تحملان صور شاعرتين إسرائيليتين مؤثرتين في الأدب والثقافة الإسرائيلية، وهما الشاعرة ليئا غولدبرغ والشاعرة راحيل. فستظهر الأولى على ورقة ال100 شيكل والثانية على ورقة ال20 شيكلا.

وليئا غولدبرغ هي شاعرة وناقدة ومترجمة، تعد أكثر الشعراء العبريين شهرة في الزمن الحديث. ولدت عام 1911 في بروسيا الشرقية وقدمت إلى فلسطين عام 1935. كتبت الشعر للكبار والصغار، وأغنت الأدب العبري بتراجم لأمهات الأدب الأوربي. حازت على جائرة الأدب الإسرائيلي لعام 1970. وشغلت منصب محاضرة بدرجة بروفسور في الجامعة العبرية في القدس.

الشاعرة ليئا غولدبرغ (ويكيبيديا)

الشاعرة ليئا غولدبرغ (ويكيبيديا)

أما راحيل، واسمها راحيل بلوبشتين فقد ولدت في عام 1890 في الإمبراطورية الروسية، وزارت فلسطين في المرة الأولى وهي في ال19 من عمرها. توفيت عن عمر يناهز ال40 جراء مرض السل. عُرفت باسم "راحيل الشاعرة"، وكانت من أبرز شعراء اللغة العبرية الكلاسيكية المتجددة. تعلقت بالفلاحة وأقامت في كيبوتس (تجمع سكاني اشتراكي) "دغانيا" الواقع بالقرب من بحيرة طبريا قبل أن طلب منها الأعضاء ترك المكان لاكتشاف مرض السل عندها.

الشاعرة راحيل (ويكيبيديا)

الشاعرة راحيل (ويكيبيديا)

أما بالنسبة لقرار تخليد الشاعرتين على الأوراق النقدية، فقد جاء القرار عام 2011 بعد انتقادات شعبية ورسمية عدم، على إجحاف الشاعرات الإسرائيليات وعدم تمثيلهن في رموز الدولة. وقرّر البنك المركزي الإسرائيلي أن الورقتين الجديدتين ستكونان باللون الأحمر والبرتقالي.