جدار ارتفاعه 30 مترا على طول 5 كيلومترات: إسرائيل تبني عائقا ضخما على الحدود مع الأردن من أجل حماية مطار مقرر بناؤه بمحاذاة الحدود مع الأردن في صحراء العربة في جنوب إسرائيل. ومن المتوقع أن تنتهي عمليات التشييد التي وصلت تكاليفها إلى 85 مليون دولار، في الأشهر القريبة.

وقالت وزارة الدفاع التي تشرف على بناء الجدار إنه سيشمل مزايا طورت خصيصا لحماية المطار وسيستند إلى عشرات العواميد ليبلغ ارتفاع 30 مترا. وكانت الجهة المنفذة للمشروع ي وزارة الدفاع قد أخلت عشرات الألغام في المنطقة على طول 13 كيلومترا.

وقال وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان في حديثه عن الجدار "إننا نعزز أمننا على الحدود في وجه تحديات قائمة ومستقبلية. العائق الذي نقيمه في الجنوب يثبت إبداعنا وقدرتنا على بناء منظومة دفاعية قوية".

رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، خلال جولة ميدانية على الحدود الشرقية (ديوان الحكومة الإسرائيلية للصحافة)

إلا أن القرار على بناء الجدار لم يتخذ فقط من باب حماية المطار الذي سيبنى في المنطقة، إنما يأتي في إطار استراتيجية دفاعية وضعها رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في محورها الدفاع عن إسرائيل عبر بناء جدران على حدودها. فإضافة إلى هذا الجدار، تقوم إسرائيل ببناء جدار على طول 15 كيلومترا على الحدود مع مصر، وكذلك تبني جدارا على الحدود مع لبنان.